دعوة فحسن خآتمة .. مع الحسن البصري

بواسطة Clip Birds يوم الثلاثاء، 19 مايو، 2009 القسم : 0 التعليقات
روي عن الحسن البصري رضي الله عنه أنه قال : دخلتُ على بعض المجوس وهو يجود بنفسه عند الموت ، وكان منزلهُ بإزاء منزلي ، وكان حسن الجوار ، وكان حسن السيرة ، حسن الخلق ، فرجوتُ الله تعالى أن يوفَّقه عند الموت ، ويميتُه على الإسلام .
فقلت له : ما تجد ، وكيف حالك ؟ فقال : لي قلب عليل ولا صحّة لي ,
وبدنٌ سقيمٌ ولا قوة لي ، وقبر مُوحش ولا أنيس لي ،
وسفر بعيد ولا زاد لي ، وصراطٌ دقيق ولا جواز لي ،
ونار حامية ولا بدنَ لي ،وجنَّة عالية ولا نصيب لي ،
وربٌّ عادل ولا حُجَّةَ لي .
قال الحسن : فرجوتُ الله أن يوفَّقهـ ، فأقبلت عليه وقلت له : لم لا تُسلِم حتى تَسلمَ ؟ قال : يا شيخ ، إنَّ المِفتاح بيدِ الفتاح ، والقفُل هاهنا ، ( وأشار إلى صدرهـ ) ، وغشيَ عليهـ . قال الحسن : فقلت : إلهي وسيِّدي ومولاي ، إن كان سبقَ لهذا المجوسيِّ عندك حسنةٌ فعجِّل لها إليه قبل فراق روحهـ من الدنيا، وإنقطاع الأمل . فأفاق من عشيته ، وفتح عينه ، ثم أقبل وقال : يا شيخ ، إنَّ الفتَّاح أرسل المفتاح ، أمدد يمناك ، فأنا أشهد أن لا إله إلاَّ الله وأشهدُ أن محمداً رسول الله ، ثم خرجت روحهـ وصار إلى رحمة الله .

0 التعليقات:

إرسال تعليق